الأخبار
الرئيسية / صحة / مرض الإيدز “نقص المناعة المكتسب”

مرض الإيدز “نقص المناعة المكتسب”

تعريفه:

الإيدز حالة مرضية مزمنة يسببها فيروس يطلق عليه فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) الذي يصيب خلايا CD4 ويؤدي إلى تدميرها، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء المسؤولة عن الجهاز المناعي.

يتطور المرض لدى المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV) إلى الإيدز عندما يقل عدد خلايا CD4 في الدم عن 200 خلية.

الأعراض:

تختلف اعتمادًا على مرحلة العدوى.

 العدوى الأولية:

تظهر الأعراض غالبًا خلال فترة شهر أو شهرين من دخول الفيروس للجسم، وتشمل أعراض شبيهة بأعراض الأنفلونزا مثل:

ارتفاع في درجة الحرارة.

ألم في العضلات والمفاصل.

طفح جلدي.

صداع.

ألم في الحلق.

تقرح في الفم أو الأعضاء التناسلية.

تورم في الغدد اللمفاوية، وغالبًا الموجودة في الرقبة.

تعرق ليلي.

الإسهال.

العدوى السريرية:

قد تمتد هذه المرحلة لفترة تراوح بين 8 – 10 سنوات، اعتمادًا على مدى تأثر جهاز المناعة وقدرته على مقاومة الفيروس، وخلال هذه الفترة قد لا تظهر أي أعراض مطلقًا.

مرحلة ظهور الأعراض وتطور مرض الإيدز:

في حال عدم اكتشاف المرض، وعدم تلقي العلاج يتطور المرض إلى مرحلة بداية ظهور الأعراض المزمنة والإصابة المتكررة بعدوى الأمراض الانتهازية. ومن الأعراض الملاحظة خلال هذه المرحلة:

تعرق ليلي.

قشعريرة وارتفاع درجة الحرارة أعلى من 38 درجة مئوية لأسابيع عدة.

السعال وضيق في التنفس.

الإسهال المزمن.

بقع بيضاء على اللسان أو في الفم.

صداع.

عدم وضوح الرؤية.

فقدان الوزن.

طفح جلدي.

طرق انتقال العدوى بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV) :

الاتصال المباشر

نقل الدم:

المشاركة في استخدام الحقن الملوثة بالفيروس

من الأم إلى الطفل

الرضاعة الطبيعية

العناق، التصافح بالأيدي.

العطس والسعال.

أحواض الاستحمام أو السباحة.

استخدام المراحيض أو المناشف.

الأكل مع أو استخدام أواني مشتركة لمريض الإيدز.

الحشرات.

الوقاية من الإيدز

التوعية الذاتية وإرشاد للأخرين

ضرورة إستعمال حـُقن نظيفة

اعتماد الحذر الشديد عند التعامل مع مشتقات دم من دول معينة

إجراء فحوصات لكشف المرض بشكل دوري وثابت

الابتعاد عن اللامبالاة.

المصدر: وكالات 

عن ليلى أحمد

شاهد أيضاً

جهاز منع الشخير: أنواع متعددة وفوائد مؤكدة

هل تُعاني من الشخير؟ هل سبب ذلك الإحراج لك؟ إذا أجبت بنعم، فعليك متابعة قراءة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *