الأخبار
الرئيسية / اقتصاد / صنع لله: المؤسسة ستحتفظ بإيرادات النفط لحين وجود شفافية من المركزي التي تعتبر سياساته النقدية فاشلة

صنع لله: المؤسسة ستحتفظ بإيرادات النفط لحين وجود شفافية من المركزي التي تعتبر سياساته النقدية فاشلة

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله إنه سيحتفظ بإيرادات النفط وفق القانون إلى حين وجود شفافية وآلية واضحة للصرف من قبل مصرف ليبيا المركزي.

وسأل صنع الله في – كلمة مسجلة – الأحد، محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير عن 186 مليار حققتها المؤسسة في السنوات الأخيرة من مبيعات النفط ومشتقاته، منوهاً أن المؤسسة احتفظت بأموال المبيعات في الحسابات السيادية للمؤسسة الوطنية للنفط في المصرف الليبي الخارجي في طرابلس.

وأضاف صنع الله أن ليبيا تمر بمأزق وصفه بالخطير بسبب السياسات النقدية الفاشلة للكبير، لافتاً أنه سيتم الاحتفاظ بأموال النفط حتى تكون هناك شفافية، أو تُعطًى لليبيين، ذاكرا ” أن تعطيهم لواحد صعلوك لص بدينار و40 قرش ويبيعه بـ 10 دينار لا” على حسب قوله.

وكشف صنع الله أن كل سنة هناك 13 مليار دينار ضائعة رغم إيقاف إعطاء المال للمواطنين، وأن بعد التدقيق المالي سيتضح أين صُرفت الأموال ولا يمكن السكوت عن هذا الظلم.

وأوضح صنع الله أن مكتب النائب العام هو الجهة الوحيدة التي وقفت معهم وهم يواجهون الإقفالات النفطية التي حدثت في يناير الماضي من قبل ميليشيات حفتر، واصفا رؤية الكبير للمؤسسة كـ “البقرة الحلوب” التي يستفيد منها “القطط السمان” في شكل اعتمادات وهمية.

يُشار إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط حذرت في 26 نوفمبر الماضي من مغبة توقف إنتاج النفط مرة أخرى وحرمان الخزانة العامة من إيرادات كبيرة في حال المساس بالإيرادات المحتجزة بحسابات المؤسسة الوطنية للنفط بالمصرف الليبي الخارجي وأن مصرف ليبيا الخارجي نشر معلومات مضللة فيما يخص الإيرادات النفطية.

عن ليلى أحمد

شاهد أيضاً

خفض إنتاج شركة الواحة بمعدل 200 ألف برميل يوميا لغرض الصيانة

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط تخفيض انتاج شركة الواحة للنفط إلى نحو 200 ألف برميل يوميا؛ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *