الرئيسية / صحة / 4 مكملات غذائية أساسية لمن هم فوق 50 سنة

4 مكملات غذائية أساسية لمن هم فوق 50 سنة

تعد الفيتامينات والمعادن ضرورية جدا لصحة جيدة، ومع ذلك، يكافح بعض الأشخاص من أجل تناول نظام غذائي مغذ طوال الوقت، لذا يمكن أن تكون المكملات مفيدة.

وهناك 4 فيتامينات ومعادن – متوفرة في شكل مكمل – هي: فيتامين (د) وفيتامين B12 والكالسيوم والحديد. وبهذا الصدد تشرح Pharmacy Times لماذا يوصى بها لكبار السن، وفق ما جاء في “روسيا اليوم” نقلا عن “إكسبريس”.

فيتامين (د)

يعتبر فيتامين (د 2)-(إرجوكالسيفيرول)، مناسبا للنباتيين، لأنه لا يأتي من مصدر حيواني. وبعد تناوله، يُحوّل إلى فيتامين (د 3) في الجسم. أما فيتامين (د 3 ) فهو خيار المكملات المفضل.

وهناك نوعان من فيتامين (د): فيتامين (د 2) وفيتامين (د 3). فأيهما أفضل؟.

وبالإضافة إلى تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام، “قد يقلل الفيتامين من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان وأمراض القلب”.

تعد الفوائد الصحية لفيتامين (د) عديدة؛ على سبيل المثال، إنه “ضروري” لعظام قوية وصحية.

الكالسيوم

يوصى بالكالسيوم للحفاظ على عظام قوية مع تقدمك في العمر. ويقلل هذا المعدن من خطر الإصابة بهشاشة وتلين العظام.

وعندما يتعلق الأمر بمكملات الكالسيوم، “تتوفر عدة أشكال مختلفة تُعرف باسم أملاح الكالسيوم”، كل منها يحتوي على “كميات متفاوتة من الكالسيوم فيها”؛ لهذا السبب ينصح باستشارة صيدلي قبل تناولها.

الحديد

وقد يحدث نقص الحديد أيضا بسبب نزيف القرحة أو الإصابة أو حتى الجراحة.

ونظرا لأن خلايا الدم الحمراء هي المسؤولة عن نقل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم، فإن التعب هو أحد أعراض فقر الدم.

ويمكن أن يؤدي نقص الحديد إلى فقر الدم – عندما لا يكون لدى الجسم ما يكفي من خلايا الدم الحمراء السليمة.

فيتامين B12

وتذكر أيضا أن “المكملات الغذائية ليست بديلا عن نظام غذائي صحي من الأطعمة المغذية”.

وكما هو الحال مع جميع المكملات الغذائية، يوصى بالتحدث مع طبيبك قبل تناول أي مكملات، وذلك لأنها “قد تؤثر على طريقة عمل العقاقير الطبية”.

ويمكن أن يؤدي نقصه في الجسم أيضا إلى فقر الدم والإرهاق.

تستخدمه خلايا الجسم، وخاصة الخلايا الموجودة في الدماغ والحبل الشوكي، ويمكن أن يشمل نقص فيتامين B12: الارتباك أو الهياج أو الهلوسة.

المصدر: الكونسلتو

عن ليلى أحمد

شاهد أيضاً

جهاز منع الشخير: أنواع متعددة وفوائد مؤكدة

هل تُعاني من الشخير؟ هل سبب ذلك الإحراج لك؟ إذا أجبت بنعم، فعليك متابعة قراءة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *