الأخبار
الرئيسية / سياسة / باشاغا يُعزز كفاءة الداخلية والأجهزة الأمنية في ليبيا مع عدد من الدول

باشاغا يُعزز كفاءة الداخلية والأجهزة الأمنية في ليبيا مع عدد من الدول

أجرى وزير الداخلية فتحي باشاغا زيارته المتتالية لعدد من الدول ضمن الجهود الداخلية الرامية لرفع من كفاءة الأجهزة الأمنية في ليبيا، ومحاربة الفساد وغسيل الأموال والإرهاب بتدريب الكوادر الأمنية.

وُقع خلالها عدد من الاتفاقيات التعاونية مشتركة التي تتناول التعاون في مجالي الدفاع والأمن، والتي تُساهم في تحقيق الاستقرار والسلام، ووحدة الأراضي الليبية، بالاستفادة بالإمكانيات الخارجية للدول الموقع معها.

تعاون الإيطالي

بحث وزير الداخلية فتحي باشاغا، في الـ21 من أكتوبر من عام الجاري، بوزير الشؤون الخارجية الإيطالي “لويجي دي مايو” و وزير الداخلية الإيطالية “لوسيانا لامورجيز” أوجه التعاون بين البلدين في مكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية وسبل إيجاد الحلول للمشاكل والعراقيل التي تواجه البلدين جراء هذه الظاهرة وما ترتب عليها من مشاكل على دول حوض البحر الأبيض المتوسط.

وتطرق باشاغا خلال الزيارة إلى العاصمة الإيطالية روما إلى مناقشة التعاون الأمني بين ليبيا وإيطاليا في عدد من المجالات الأمنية منها تدريب الكوادر الأمنية بوزارة الداخلية الليبية في مجال أمن السواحل وطيران الشرطة والطيران المسير لمكافحة الهجرة غير الشرعية لمراقبة الحدود والسواحل الليبية والدعم اللوجيستي لمكافحة هذه الظاهرة.

اتفاقية تعاون أمني مع قطر

وُقعت اتفاقية تعاون أمني، في أكتوبر من عام الجاري، أثناء زيارة قام بها وزير الداخلية فتحي باشاغا رفقة وزير الخارجية محمد سيالة للعاصمة القطرية الدوحة.

وتهدف الاتفاقية إلى تبادل المعلومات حول التنظيمات الإرهابية، وأساليب عملها، وشبكات دعم الإرهاب، والخبرات حول الوسائل التقنية التي تسهم في الوقاية من الإرهاب ومكافحته.

واتفق البلدان على تقديم الطرفين لبعضهما الأدوات اللازمة، التي تساعد على مكافحة مختلف صور وأشكال الإجرام الدولي، مع تشكيل لجنة متابعة أمنية مشتركة تضم ممثلين من الإدارات المعنية لدى الطرفين.

وتمتد الاتفاقية لثلاث سنوات، وتجدد تلقائيا لمدة مماثلة، مالم يخطر أحد الطرفين الطرف الآخر كتابيا عن طريق القنوات الدبلوماسية برغبته في إنهائها قبل 6 أشهر من تاريخ الانتهاء.

تعاون مصري

أعلنت وزير الداخلية في الـ 4 من نوفمبر، زيارته إل مصر بدعوة من القاهرة؛ لبحث التعاون والتحديات المشتركة التي تواجه البلدين، وتعزيز التعاون المشترك على الصعيد الأمني وتوحيد الجهود لمواجهة خطر الإرهاب والجريمة المنظمة.

بحث مكثف في العاصمة الفرنسية

أجرى وزير الداخلية فتحي باشاغا خلال زيارة للعاصمة الفرنسية باريس، عدد من لقاءات متفرقة مع وزير الخارجية الفرنسي “جان لودريان” و وزير الداخلية الفرنسي “جيرالد دارمانان” وزيرة الجيوش الفرنسية السيدة “فلورنسي بارلي” وعدد من مسؤولي المؤسسات الأمنية المتخصصة في تحديد الهوية البايومترية لأغراض أمنية ومدنية، بحث فيها سبل تعزيز الاستقرار السياسي في ليبيا، وإنهاء حالة الانقسام السياسي وما له من تأثيرات مباشرة على الأمن القومي المشترك لليبيا وفرنسا.

وتطرق باشاغا خلال القاءات إلى إقامة تعاون مشترك بين وزارتي الداخلية الفرنسية والليبية في مجالات التدريب، وبالأخص تدريب قوة نخبة شرطية، وذلك بالتنسيق مع القوات الخاصة للشرطة الفرنسية، بالإضافة إلى تدريبات في مجالات كشف تزوير الوثائق التعريفية، تدشين أنظمة مراقبة فيديو حساسة ومتقدمة للمدن، توفر معالجة ذكية، تضمن تدخلات أسرع، وأفضل استهدافا.

وكانت قد أظهرت دراسة أجراها مركز “الاستشاري” للدراسات والتطوير والتدريب في الـ 15 من نوفمبر، مدى تفوق وزارة الداخلية على الصعيد المهني والعملي، مشيرةً للإحصائيات أن نسبة 41٪ من اللیبیین تعتقد أن وزير الداخلية فتحي باشاغا، قد ساهم بشكل إيجابي في بناء السلام والأمن في ليبيا، أنه یقوم بعمل “جید جدًا أو جید إلى حد ما” في مكافحة الفساد.

عن محمد الغرياني

شاهد أيضاً

محكمة مالطية تحكم على خاطف طائرة الإفريقية بالسجن 25 عاما

حكمت محكمة مالطا على المواطن موسى سها الذي اختطف طائرة ركاب الخطوط الجوية الإفريقية نوع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *