الأخبار
الرئيسية / منوعات / بمسيرة امتدت لأزيد من 7 عقود “منارة المحجوب “بمصراته تواصل نشر العلم وتحفيظ القرآن

بمسيرة امتدت لأزيد من 7 عقود “منارة المحجوب “بمصراته تواصل نشر العلم وتحفيظ القرآن

– تواصل منارة “إبراهيم المحجوب” بمصراته منذ 7 عقود مسيرتها في الإصلاح ونشر العلم، رغم مرورها بفترات حرجة ضُيّق فيها على التعليم الديني.

بفخر، أعرب مدير المنارة الشيخ “مصطفى أبو عبدالله” عن سعادته لتخريج المنارة دفعات عدة ستسهم في نشر العلم والمعرفة، وإبراز وسطية ديننا الإسلامي بعيداً عن الغلو والتطرف.

وفيما أشاد في حديثه للرائد بدور الأهالي في احتضانهم المنارة وتقديم الدعم اللازم، إلا أنه أعرب عن أمله في أن تستكمل الحكومة مبنى المنارة الحديث المتكون من طابقين اثنين.

تقول مراجع تاريخية، إن زاوية المحجوب بمصراته تعد من أقدم الآثار الإسلامية تأسست 742 هـ، 1341م، وأسهمت خلال مسيرتها في تخريج عدد من الفقهاء والوعّاظ، وحفظة كتاب الله.

ويواصل مركز تحفيظ القرآن الكريم بالمنارة دوره منذ قرون، حيث لم يتوقف تحفيظ كتاب الله إلا في فترات حرجة، أثناء الغزو الإيطالي، وفق ما أفاد به محفظ كتاب الله بمركز تحفيظ المحجوب الشيخ “الصديق الهاشمي”

يضيف للرائد أن مركزهم من أكبر مراكز تحفيظ كتاب الله بمدينة مصراتة، يدرس به 700 طالب وطالبة، يدرسون في ثلاثة فترات صباحية ومسائية وليلية في 27 حلقة كل حلقة بها 25 طالبا أو طالبة. 

وتابع “الهاشمي” بثقة أن المنارة دفعت ببعض طلبتها عام 1911م للجهاد ضد الاحتلال الإيطالي، أبرزهم المجاهد “رمضان السويحلي” الذي اتخذ من أحد جنبات الزاوية خلوة له.

وتعرض التعليم الديني في ليبيا إلى تضييق نتيجة قيام النظام السابق بإلغاء جامعة محمد بن علي السنوسي بالبيضاء التي انضمت لها منارة المحجوب عام 1958م

وتحتضن منارة المحجوب مكتبتين، عامة جهزها القائمون على المنارة وجهزوها بآلاف الكتب، و10 مكتبات خاصة لعدد من علماء مصراتة الأفذاذ أبرزهم العلامة الراحل “محمد مفتاح قريو”، والشيخ “صالح الطالب”.

يقول مشرف المكتبة “امحمد المجري” للرائد، إن المكتبة العامة تضم 20 ألف كتاب في 32 قسما وتخصص، تم توفيرها بجهود الخيرين الذين دعموا إنشاءها.

وشدد على أن المكتبة يرتادها بحاث من زليتن وبني وليد والخمس وسبها، ومدن ليبية أخرى لا تحضره، مضيفاً أن مكتبتي المحجوب والزروق يعدان الأكبر بالمنطقة الوسطى لما يحويانه من أعداد الكتب، وحتى أمهاتها.

وتبرز على جداريات جانب من جوانب المكتبة صور لأعلام مصراتة ومدن ليبية أخرى ممن قدموا وأسهموا في المسيرة الليبية، قال “المجري” “ذلك من باب الوفاء لهم”

واستحدث القائمون على المكتبة في مايو من العام 2019م منتدى حمل اسم “منتدى مكتبة المحجوب الثقافي” أقام عدة مناشط ثقافية،  وندوات ومحاضرات، آخرها عن اللغة العربية في ديسمبر الماضي.

عن Journalist

شاهد أيضاً

البريقة تؤكد استمرار تزويد محطات الوقود ووصول ناقلة لميناء طرابلس

طمأنت شركة البريقة لتسويق النفط، السبت، المواطنين بأن عملية توريد الوقود عبر مستودع مصراتة النفطي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *