الرئيسية / سياسة / الأحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني تطالب بانسحاب القوات المعتدية لتحقيق الاستقرار في العاصمة

الأحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني تطالب بانسحاب القوات المعتدية لتحقيق الاستقرار في العاصمة

طالبت الأحزاب والمكونات السياسية ومؤسسات المجتمع المدني، الاثنين، بأن يترجم اتفاق وقف إطلاق النار على أرض الواقع عبر الانسحاب الفعلي والفوري للقوات المعتدية من جميع مناطق العاصمة، ومن بيوت أهاليها ومنشآتها المدنية، والسماح بعودة النازحين إلى مساكنهم وممارسة حياتهم الطبيعية.

واشترطت الأحزاب والمؤسسات، في بيان لها، بأن يوفر إطلاق النار وبشكل فعلي التاكيد لأهالي العاصمة من أن بيوتهم ومدارسهم ومستشفياتهم وأسواقهم وطرقاتهم لم تعد في مرمى صواريخهم وقذائفهم والتي لن تتم حقيقة إلا من خلال الانسحاب الفوري للقوات المعتدية من العاصمة طرابلس، وفق البيان .

يشار إلى أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وقع، الاثنين، في موسكو على اتفاق وقف إطلاق النار في حين طلب حفتر مهلة لصباح الثلاثاء لتوقيع الاتفاق

عن إبراهيم

شاهد أيضاً

ما الذي يجب على حكومة الوفاق أن تفعله أمام تهديدات المسماري المتكررة لمطار معيتيقة؟

أعلنت حكومة الوفاق عودة مطار معيتيقة للعمل بعد إغلاقه، بسبب تهديدات المتحدث باسم عناصر حفتر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *