الأخبار
الرئيسية / سياسة / قوات الجيش الليبي تحصّن تمركزاتها وتحرز انتصارات جديدة في عدة محاور جنوب العاصمة

قوات الجيش الليبي تحصّن تمركزاتها وتحرز انتصارات جديدة في عدة محاور جنوب العاصمة

تمكنت قوات الجيش الليبي، الخميس، من أسر 5 عناصر من أتباع حفتر كانوا مختبئين بين العائلات بحي الزهور قرب معسكر اليرموك.

وأكد مراسل الرائد أن قوات العملية تصدت لمحاولة التفاف عبر طريق الوادي بمنطقة صلاح الدين وكبدت عناصر حفتر خسائر فادحة، إضافة لبسط سيطرتها على المنطقة وفرض الأمن فيها.

وأضاف المراسل، أن المدفعية الثقيلة استهدفت في الساعات الأولى من صباح اليوم الخطوط الخلفية لعناصر حفتر في محور الخلاطات، بالإضافة لتعاملها مع عدد من مرتزقة الفاغنر في محور الرملة.

ونفى المراسل، الأخبار المتداولة عبر وسائل إعلام حفتر حول إسقاط طائرة للجيش الليبي مؤكداً أن الطائرة نفذت طلعات جوية بعد تداول خبر سقوطها.

يُذكر أن قوات الجيش الليبي تمكنت، الأربعاء، من تدمير عربة إماراتية مدرعة قتل داخلها 4 عناصر تابعين لحفتر، إضافة لتدمير عدد من الآليات المسلحة جنوب طرابلس.

عن عادل المبروك

شاهد أيضاً

“وليامز”: إدارة “بايدن” لديها رغبة صادقة في مساعدة ليبيا

رأت مبعوثة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة سابقاً “ستيفاني ويليامز” أن إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” صادقة في نيتها مساعدة ليبيا، من خلال كبحالتدخل الأجنبي، والدفع نحو إجراء  الانتخابات . وقالت “وليامز” -لموقع ميدل إيست مونيتور البريطاني- السبت، إن الاهتمام الأمريكي المتجدد بليبيا يتجاوز مجرد مواجهة الوجود الروسي، وهي جزء من “سياسة شاملة” تجاه ليبيا، معتبرة أن   إدارة “بايدن” تبنت “موقفا قويا” بشأن ليبيا خلال الأشهر القليلة الماضية، لافتة إلى أن هذا الموقف يركز بشكل أساسي على الدفع نحو الانتخاباتكما هو مخطط لها. وأوضحت المبعوثة السابقة أن الولايات المتحدة يبدو أن لديها الآن أجندة جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بأكملها، وليبيا “الغنية بالنفط” بموقعهاالاستراتيجي جزء منها -على حد قولها-. وجددت “ويليامز” دعمها لدعوات السلطات الليبية المتكررة للقوات الأجنبية بمغادرة ليبيا في أقرب وقت ممكن، مشيرة إلى أن وجود القوات الأجنبية في ليبيا  يعد إهانة لـ”كرامة” الليبيين، وأن رحيلهم شرط أساسي لإجراء انتخابات نزيهة وآمنة. وفي سياق متصل أكدت “وليامز” أن المكالمة الهاتفية التي حدثت بين الرئيس السابق “دونالد ترامب” وخليفة حفتر فُسرت على أنها ضوء أخضر له، وليس أحمر لشنالهجوم على طرابلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

best cheap male enhancement pills|Best weight loss muscle gain supplements|Cbd vape pen how to use