الرئيسية / سياسة / الأعلى للدولة: ظهور المسماري من أبوظبي شاهد آخر على سلوكها السياسي المشين

الأعلى للدولة: ظهور المسماري من أبوظبي شاهد آخر على سلوكها السياسي المشين

استهجن المجلس الأعلى للدولة، الأحد، سماح الإمارات للناطق باسم عناصر حفتر بعقد مؤتمر صحفي في عاصمتها أبوظبي، مؤكدا أن ذلك دليل إضافي على ضلوعها في تأجيج الحرب في ليبيا.

وقال المجلس، في بيان له، إن هذا المؤتمر من أبوظبي هو شاهد آخر على سلوك الإمارات السياسي المشين الداعم للانقلاب على الشرعية، وهو تبيان ساطع لزيف ادعاءاتها بدعم الأجسام والحكومة الشرعية عبر توقيعها لبعض البيانات الرامية للدفع بالعملية السياسية في ليبيا.

وطالب المجلس البعثة الأممية ومجلس الأمن بتوثيق هذه الخروقات وإدانتها بشكل قوي، واستنكار الاصطفاف الجلي إلى جانب الجهات المعتدية والخارجة عن الشرعية، منبّهًا حكومة الوفاق إلى ضرورة اتخاذ ما يلزم من إجراءات دبلوماسية للرد على هذا الخرق السافر ووضع حد له.

يُذكر أن الناطق باسم حفتر “أحمد المسماري” خرج، السبت، في مؤتمر صحفي من أبوظبي مرتديا لباسا عسكريا إماراتيا للحديث عن سير المعارك في جنوب طرابلس.

عن ليلى أحمد

شاهد أيضاً

عمداء وأعيان المنطقة الغربية والوسطى يؤكدون دعمهم لمذكرتي التفاهم مع تركيا

أعلن عمداء وحكماء المنطقة الغربية والوسطى والجبل، الأحد، دعمهم الكامل لمذكراتي التفاهم بين ليبيا وتركيا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *