الرئيسية / سياسة / المركز الليبي لحرية الصحافة يطالب إعلام حفتر بالكف عن ممارساته “الفجة”

المركز الليبي لحرية الصحافة يطالب إعلام حفتر بالكف عن ممارساته “الفجة”

طالب المركز الليبي لحرية الصحافة، الأحد، وسائل الإعلام بالكف عن الممارسات “الفجة” في تغطيتها لمجريات الأزمة التي يسودها التضليل والتعبئة، مشيرا لقناة “ليبيا الحدث” وصحيفة “المرصد” الليبية.

وأكد البيان أن وسائل الإعلام الموالية لعملية الكرامة التي تنشر التأجيج والتهويل تقاد بتعليمات عسكرية من قيادة عملية الكرامة، وذلك لتبرير هجوم عناصر قوات حفتر التي تقصف المدنيين والمنشآت المدنية ضمن محاولاتهم البائسة لاقتحام العاصمة طرابلس.

وأوضح المركز، في بيان له عبر موقعه الرسمي، أنه يراقب الخطاب الإعلامي الداعي للفتنة والتضليل وما يُصاحبه من تدنٍّ مهني خطر في التعاطي مع النزاع المسلح الجاري الذي أقدمت عليه قوات الكرامة بقيادة حفتر.

وأضاف البيان أن إعلام حفتر استخدم التمييز العنصري والدعوة للإيذاء الجسدي والاعتقال التعسفي للناشطين والصحفيين المناهضين لسيطرة قواته التي تُعدّ ضالعة في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وجرائم حرب؛ لإشعال فتيل الحرب على طرابلس.

ودعا البيان المُحامين وأساتذة القانون الجنائي والدولي إلى إعداد ملفات قانونية ضد هذه المنصات الدعائية، مطالبًا المجلس الرئاسي بتحمل مسؤلياته الوطنية في مخاطبة شركات البث ورفع قضايا دولية لإيقاف الترددات الفضائية وأخذ كافة الإجراءات اللازمة للملاحقة القضائية، والإسراع في إجراء الإصلاحات اللازمة لقطاع الإعلام وتجديد قياداته.

يذكر أن أحد مذيعي قناة “الحدث” التابعة لحفتر هدد، الأحد، على الهواء مباشرة أحد المتصلين ببرنامجه من مدينة طرابلس، بالطرد من منزله والإيذاء الجسدي.

عن عادل المبروك

شاهد أيضاً

لافروف: لابد من وضع حد للحرب في ليبيا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الأربعاء، إنه من الضروري وضع حد للحرب  الداخلية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *