الرئيسية / سياسة / أعيان المنطقة الغربية: يشددون على بقاء الجيش والشرطة تحت السلطة المدنية ويرفضون الحرب بالمنطقة

أعيان المنطقة الغربية: يشددون على بقاء الجيش والشرطة تحت السلطة المدنية ويرفضون الحرب بالمنطقة

أكد حكماء وأعيان المنطقة الغربية أنهم مع قيام الجيش والشرطة تحت سلطة مدنية، مشددين على مكافحة الإرهاب بشتى أنواعه وأشكاله، وعدم السماح لأي طرف باستخدم المنطقة الغربية جسرا للاعتداء على طرف آخر .

ورفض الأعيان في بيان صدر عقب جلسة حوارية في زوارة الأحد، المشاركة في أي حرب بالمنطقة، مؤكدين أنهم مع  تأسيس دولة مدنية لها مرجعية دستورية توافقية، والمحافظة على النسيج الاجتماعي وتماسكه ومحاربة كل ما يسيء إلى اللحمة الوطنية.

وأوضح البيان أنهم  يحترمون كافة الاتفاقيات السابقة الموقعة بين مدن المنطقة  الغربية الساحل -الجبل، مؤيدين  التداول السلمي على السلطة في ليبيا والمحافظة على مبادئ ثورة السابع عشر من فبراير.

يذكر أن المدن المشاركة في اجتماع حكماء وأعيان المنطقة الغربية هي، غريان، جنزور، الرحيبات، صرمان، رقدالين، الزاوية، الزنتان، الرجبان، نالوت، العجيلات، ككلة، القلعة، جادو، الجميل، زلطن، الأصابعة، زوارة.

عن نبيل

شاهد أيضاً

بعد خسائر بـ 6 مليارات، الضغوط الدولية تجبر حفتر على فتح النفط

مع عرقلة حفتر المستمرة لعودة إنتاج النفط الليبي ومحاولة استخدامه ورقة ضغط سياسي للحصول على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *