الرئيسية / سياسة / تقرير الأمم المتحدة يؤكد تدهور الأوضاع في الجنوب

تقرير الأمم المتحدة يؤكد تدهور الأوضاع في الجنوب

أكد تقرير الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريس” تدهور الوضع الأمني والاجتماعي والاقتصادي وسوء تقديم الخدمات للمواطن في الجنوب الليبي ما أدى إلى تفاقم الوضع واحتجاج المواطنين وتهديدهم بقطع إمدادات النفط والماء إلى مناطق الشمال.

وأوضح التقرير أن هذه الأوضاع زادت من عمليات الخطف والابتزاز للحصول على فدية، موضحا أن عمليات تخريب منظومة النهر وانعدام صيانتها أدى إلى فقدان ثلت مضخات المياه بالمنظومة التى تضخ قرابة 60% من المياه إلى المناطق الليبية.

وبيّن التقرير أن قوات حفتر استغلت غياب أمن حكومة الوفاق في الجنوب لتوسيع نفوذها في المنطقة الجنوبية، وقامت بإنشاء غرف عمليات جديدة، وشن غارات جوية في المنطقة.

يُذكر أن حراك “غضب فزان” قام في منتصف ديسمبر المنصرم بإغلاق حقلي الشرارة والفيل مطالبا بتنمية المنطقة وتحسين الخدمات بها قبل أن يعلن رئيس المجلس الرئاسي إعادة تشغيله في ذات الشهر.

عن محمد الغرياني

شاهد أيضاً

أزمة النازحين تتفاقم، وبلديات مستاءة لعدم وصول مستحقاتها

أكثر من 90 ألف نازح حتى الآن جراء الاشتباكات التي تدور رحاها منذ الرابع من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *