الرئيسية / بلديات / استمرار تسجيل حالات الإسهال والقيء في غات، والأسباب مجهولة

استمرار تسجيل حالات الإسهال والقيء في غات، والأسباب مجهولة

قال مدير الشؤون الطبية بمستشفى غات عبد الغني سعيد، الخميس، إن حالات الإسهال والقيء ما زالت تصل للمستشفى، وإن أسباب المرض لا تزال مجهولة.

وأوضح سعيد، في تصريح للرائد، أن المستشفى يعاني جراء نقص حاد في الأطقم الطبية، مؤكدًا أن المرضى الواردين إلى المستشفى يُعالجون عبر التواصل مع أطباء من خارج المدينة “هاتفيًّا”.

وبيّن سعيد أن فرق الرصد والاستجابة السريعة رفضت الإفصاح عن أسباب المرض رغم مضي قرابة شهرين على انتشاره بالمدينة، حسب قوله.

وأشار مدير الشؤون الطبية بالمستشفى إلى أن وزارة الصحة أرسلت كميات من المحاليل الوريدية والأملاح التعويضية، إضافة إلى مادة الكلور لتطهير المياه بعد اشتباههم في أن تلوثها هو سبب المرض.

يشار إلى أن مستشفى غات يواصل استقبال حالات القيء والإسهال منذ قرابة الشهرين، وأن عدد الحالات تجاوز 500 حالة بينها وفاتان.

عن مبروكة منصور

شاهد أيضاً

عميد القطرون: لم يصلنا الوقود منذ 5 سنوات، وعوائد يوم واحد من إنتاج “الشرارة” تحلّ مشاكل المنطقة

قال عميد بلدية القطرون علي سيدي، إن بلدي القطرون لم يحصل على الوقود منذ قرابة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *