الرئيسية / صحة / مركز مكافحة الأمراض: الحمى المنتشرة في تونس لا تشكل خطرا على ليبيا

مركز مكافحة الأمراض: الحمى المنتشرة في تونس لا تشكل خطرا على ليبيا

أكد مدير إدارة الرصد والتقصي والاستجابة السريعة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض رمضان محمد عصمان الأربعاء، أن الحالات المصابة بـفيروس حمى “غرب النيل” في تونس؛ لا تشكل عامل خطر على انتشار المرض داخل ليبيا.

وأوضح عصمان أن فرص انتشار حمى غرب النيل في ليبيا ضعيفة جداً؛ لأنه يعتمد على لدغات البعوض الحامل للعدوى، مؤكدا أيضا أنه لا يمكن للمرض أن ينتقل عبر الاتصال العادي مع الشخص المصاب. وفق الصفحة الرسمية لوزارة الصحة.

وذكرت وزارة الصحة أن إدارة الرصد والتقصي والاستجابة السريعة طالبت فرق الاستجابة السريعة وراصدي المستشفيات بالإبلاغ عن أي حالة قادمة من تونس يشتبه بإصابتها بفيروس “حمى غرب النيل”

وبينت الوزارة أن منظمة الصحة العالمية أفادت بظهور حمى غرب النيل بعدد من المناطق في تونس، وأن وزارة الصحة التونسية أكدت إصابة 53 حالة من بين 220 حالة مشتبه بها.

يذكر أن فيروس “حمى غرب النيل” ينتقل إلى الأشخاص والحيوانات من خلال البعوض المصاب؛ بعد أن يتغذى على الطيور المصابة.

عن علي عبدالله

شاهد أيضاً

إحياء اليوم العالمي لمرضى السكري في العاصمة طرابلس

  انطلقت بالعاصمة طرابلس فعاليات إحياء اليوم العالمي لمرض السكري تحت إشراف إدارة الخدمات الصحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *