الرئيسية / سياسة / توقف رحلات الخطوط الإفريقية إلى تركيا… من المسؤول؟

توقف رحلات الخطوط الإفريقية إلى تركيا… من المسؤول؟

فصل آخر من فصول استمرار معاناة المواطن في المطارات العالمية، بين الانتظار الطويل، والتعب والإرهاق، في ظل تأخر مواعيد الرحلات أو إلغائها.

فبعد إعلان الخطوط الجوية الإفريقية إيقاف رحلاتها إلى اسطنبول، عَلِق الكثير من الليبيين في مطار أتاتورك بتركيا.

وقد عزا الناطق الإعلامي لشركة الخطوط الجوية الإفريقية عمران زبادي، الخميس، سبب إيقاف رحلات الشركة القاصدة تركيا إلى وضع مصرف ليبيا المركزي للعراقيل أمام تحويل مستحقات شركات المناولة والخدمات الأرضية في مطار إسطنبول.

وأوضح زبادي، في تصريح للرائد، أن تراكم ديون الشركة للمطار المذكور اضطرها إلى إيقاف رحلاتها إليه، مؤكدًا أن الشركة تمتلك من العملة الليبية ما يمكّنها من دفع القيمة المستحقة لكن ما وصفه بتعنت المركزي في تحويل هذه الأموال بالدولار حال دون ذلك.

وأضاف زبادي أن هناك مساعي حثيثة لتسيير رحلتين من مطاري بنينا ومعيتيقة إلى إسطنبول، السبت المقبل، للعودة بالمسافرين العالقين في المطار، وأن مفاوضات تجرى مع بعض شركات الطيران الليبية لتمكين المسافرين من العودة على متنها بتذاكر الخطوط الإفريقية.

وأكد الناطق الإعلامي لشركة الخطوط الإفريقية أن على الجمهور أن يعلم أن المشكلة خارجة عن إرادة الشركة، وهي بين يدي المصرف المركزي.

ومع هذا الإشكال الحاصل بين الخطوط الإفريقية ومصرف ليبيا المركزي يبقى المسافرون الليبيون عالقين في إسطنبول في انتظار حلها حتى يتمكنوا من العودة إلى ليبيا.

عن إبراهيم

شاهد أيضاً

ميركل تؤكد على ضرورة أن لا تكون هناك حرب بالوكالة في ليبيا

شددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، التأكيد على ضرورة أن لا تكون هناك حرب بالوكالة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *