الأخبار
الرئيسية / سياسة / مسؤول بالأوقاف: علينا البحث عن حلول لا “التباكي” على قرار اتُّخِذ

مسؤول بالأوقاف: علينا البحث عن حلول لا “التباكي” على قرار اتُّخِذ

شدد مسؤول بهيئة الأوقاف على ضرورة البحث عن معالجة سريعة لنتائج قرار الحج  الصادر عن رئيس هيئة الأوقاف عباس القاضي، مشيرًا إلى أن اختفاءه لمدة أطول من ذلك سيؤثر تأثيرًا سيئًا على الحجيج الليبيين.

وأوضح المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، في تصريح للرائد، أن ما حدث للحجاج كان أمرًا متوقّعًا، مشيرًا إلى فشل كل محاولات المختصين في الهيئة لتعديل القرار.

ولفت المصدر إلى أن اتخاذ أي قرار حاليًّا تجاه الحجيج سيكون مصيره الفشل، مؤكدًا أن المسارات الإلكترونية للحصول على التأشيرة والجوازات وغيرها من الأمور باتت غير متاحة، وأن تغيير أو تبديل اسم مكان آخر أمر غير ممكن.

وأشار المتحدث إلى أن الحل الوحيد الممكن هو الاستغاثة بصغار السن من الحجاج لمساعدة الحجاج المسنين طوال مدة الحج.

وأضاف المسؤول أن وزارة الأوقاف ليس لديها من يتحدث باسمها، ويبيّن ما يحدث داخلها، مؤكدًا تفرد رئيس الهيئة بكل القرارت المتعلقة بالحجاج من منح التأشيرة، والمنحة المالية، والتنسيق والتعليمات، حاثًّا على ضرورة إخلاء سبيله؛ حتى لا يسود الارتباك عمل بعثة الحج هذا العام.

يشار إلى أن هيئة الأوقاف أصدرت قرارًا بفتح باب التسجيل للحج لمواليد ما بين 1930 و 1940 دون السماح لهم باصطحاب مرافقين

عن نبيل

شاهد أيضاً

“وليامز”: إدارة “بايدن” لديها رغبة صادقة في مساعدة ليبيا

رأت مبعوثة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة سابقاً “ستيفاني ويليامز” أن إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” صادقة في نيتها مساعدة ليبيا، من خلال كبحالتدخل الأجنبي، والدفع نحو إجراء  الانتخابات . وقالت “وليامز” -لموقع ميدل إيست مونيتور البريطاني- السبت، إن الاهتمام الأمريكي المتجدد بليبيا يتجاوز مجرد مواجهة الوجود الروسي، وهي جزء من “سياسة شاملة” تجاه ليبيا، معتبرة أن   إدارة “بايدن” تبنت “موقفا قويا” بشأن ليبيا خلال الأشهر القليلة الماضية، لافتة إلى أن هذا الموقف يركز بشكل أساسي على الدفع نحو الانتخاباتكما هو مخطط لها. وأوضحت المبعوثة السابقة أن الولايات المتحدة يبدو أن لديها الآن أجندة جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بأكملها، وليبيا “الغنية بالنفط” بموقعهاالاستراتيجي جزء منها -على حد قولها-. وجددت “ويليامز” دعمها لدعوات السلطات الليبية المتكررة للقوات الأجنبية بمغادرة ليبيا في أقرب وقت ممكن، مشيرة إلى أن وجود القوات الأجنبية في ليبيا  يعد إهانة لـ”كرامة” الليبيين، وأن رحيلهم شرط أساسي لإجراء انتخابات نزيهة وآمنة. وفي سياق متصل أكدت “وليامز” أن المكالمة الهاتفية التي حدثت بين الرئيس السابق “دونالد ترامب” وخليفة حفتر فُسرت على أنها ضوء أخضر له، وليس أحمر لشنالهجوم على طرابلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *