الأخبار
الرئيسية / سياسة / سلامة: الليبيون يطالبون بالانتخابات، وعلى النواب إصدار قانون الاستفتاء

سلامة: الليبيون يطالبون بالانتخابات، وعلى النواب إصدار قانون الاستفتاء

قال رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة، الاثنين، إن على أعضاء مجلس النواب أن يعوا أن الشعب الليبي يطالب بإجراء الانتخابات، وبأنهم “قد ضاقوا ذرعًا بكل من يحاول التسويف بشتى الطرق لتأجيل هذه اللحظة”.

وشدد سلامة، في إحاطته التي قدمها لمجلس الأمن حول ليبيا، على ضرورة احترام المُهَل التي جرى الالتزام بها في مؤتمر باريس، وإصدار القوانين المطلوبة لإجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن.

وأضاف سلامة أن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح تعهد بإجراء تصويت على القانون الخاص بالاستفتاء على الدستور خلال الأسبوعين المقبلين، وبالتصويت بعد ذلك على قانون الانتخابات، معربًا عن أمله أن يفي بوعده هذه المرة.

وأوضح سلامة أن قرار إجراء الانتخابات لن يكون صائبًا ما لم تُهيأ الظروف المناسبة لذلك، وإرسال رسائل واضحة وقوية “لكل من تسول له نفسه أن يعطل الانتخابات أو يعمل على إفشالها”.

وعبّر سلامة عن خشيته من “عدم صمود الاتفاقات المتعلقة باستئناف إنتاج النفط في الهلال النفطي”، في حال عدم وجود حل سريع لتوزيع الثروات وإيقاف نهب الموارد،  حسب قوله.

يذكر أن عضو مجلس النواب عبد السلام نصية صرح للرائد، اليوم الاثنين، بأن المجلس سيصوت على مشروع قانون الاستفتاء على الدستور في 30 من الشهر الحالي.

عن Journalist

شاهد أيضاً

“وليامز”: إدارة “بايدن” لديها رغبة صادقة في مساعدة ليبيا

رأت مبعوثة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة سابقاً “ستيفاني ويليامز” أن إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” صادقة في نيتها مساعدة ليبيا، من خلال كبحالتدخل الأجنبي، والدفع نحو إجراء  الانتخابات . وقالت “وليامز” -لموقع ميدل إيست مونيتور البريطاني- السبت، إن الاهتمام الأمريكي المتجدد بليبيا يتجاوز مجرد مواجهة الوجود الروسي، وهي جزء من “سياسة شاملة” تجاه ليبيا، معتبرة أن   إدارة “بايدن” تبنت “موقفا قويا” بشأن ليبيا خلال الأشهر القليلة الماضية، لافتة إلى أن هذا الموقف يركز بشكل أساسي على الدفع نحو الانتخاباتكما هو مخطط لها. وأوضحت المبعوثة السابقة أن الولايات المتحدة يبدو أن لديها الآن أجندة جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بأكملها، وليبيا “الغنية بالنفط” بموقعهاالاستراتيجي جزء منها -على حد قولها-. وجددت “ويليامز” دعمها لدعوات السلطات الليبية المتكررة للقوات الأجنبية بمغادرة ليبيا في أقرب وقت ممكن، مشيرة إلى أن وجود القوات الأجنبية في ليبيا  يعد إهانة لـ”كرامة” الليبيين، وأن رحيلهم شرط أساسي لإجراء انتخابات نزيهة وآمنة. وفي سياق متصل أكدت “وليامز” أن المكالمة الهاتفية التي حدثت بين الرئيس السابق “دونالد ترامب” وخليفة حفتر فُسرت على أنها ضوء أخضر له، وليس أحمر لشنالهجوم على طرابلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *