الرئيسية / سياسة / صنع الله يدعو إلى توسيع عملية صوفيا قبالة سواحل ليبيا

صنع الله يدعو إلى توسيع عملية صوفيا قبالة سواحل ليبيا

بحث رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، الثلاثاء، مع سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا بيتينا ميشايد، إمكانية تمديد وتوسيع مهمة “عملية صوفيا” للتصدي لظاهرة تهريب الوقود من ليبيا.

وأوضح صنع الله، خلال لقائه السفيرة، الاثنين، بمقر المؤسسة بطرابلس، أن المصاعب التي تواجه قطاع النفط في ليبيا سببها شح الميزانيات في السنوات الماضية، وتفشي ظاهرة تهريب الوقود، بحسب بيان للمؤسسة.

وشدد رئيس المؤسسة، وسفيرة الاتحاد الأوروبي، على أهمية تتبّع كل الجهات المتورطة في الأنشطة غير القانونية، لافتا إلى أن أحد المقترحات للحدّ من هذه الظاهرة، هو إمكانية تمديد وتوسيع مهمة “عملية صوفيا” التي تقودها قوات الاتحاد الأوروبي البحرية في البحر المتوسط؛ لمنع سفن التهريب من العبور.

ومن جانب آخر، شدد صنع الله على “ضرورة بقاء المؤسسة الوطنية للنفط منفصلة عن السياسة، وعدم استخدامها في تسوية أي شأن سياسي”.

وكانت دول الاتحاد الأوروبي مددت عملية صوفيا البحرية لمكافحة الهجرة غير القانونية قبالة سواحل ليبيا، ووسّعت نطاقها لتشمل كل المياه الإقليمية الليبية، بعد أن كانت محصورة فيما بين مدينة سرت والحدود البحرية الغربية.

عن علي عبدالله

شاهد أيضاً

البعثة: مقتل 20 مدنيا وإصابة 69 آخرين في فبراير ومارس الماضيين

وثقت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الأربعاء، مقتل 20 شخصا من المدنيين وإصابة 69 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *