الرئيسية / تكنولوجيا /  هاتف سامسونغ الذكي القابل للطي قريبا     

 هاتف سامسونغ الذكي القابل للطي قريبا     

تعمل شركة سامسونغ على وضع اللمسات الأخيرة على هاتفها الجديد غالاكسي أكس Galaxy X الذي سينتهي العمل بنموذجه الأولي بحلول يونيو/حزيران المقبل، على أمل طرحه في الأسواق عام 2019.

وبحسب دفتر التحملات، فإن العملاق الكوري الجنوبي ستصله من الشركات التي يتعامل معها قطع مطلوبة تستعمل في صناعة الهاتف الجديد بحلول نوفمبر/تشرين الثاني 2018 مما سيتيح إمكانية تسويق المنتوج في العام القادم.

ووفق ما أوردته صحيفة ليزيكو الفرنسية نقلا عن موقع “الجرس” (دو البال) الكوري الجنوبي، فإن غالاكسي أكس لن يتوفر فقط على شاشة واحدة لينة قابلة للطي بل على ثلاث لوحات “أوليد” OLED.

وكما هو الحال بالنسبة للهواتف الذكية التقليدية، ستبقى إحدى الشاشات ظاهرة بشكل دائم كشاشة رئيسية تقود إلى “المنزل” عندما يُثنى الهاتف.

في المقابل، فإن الشاشتين الأخريين القابلتين للطي ـ كل واحدة بمساحة 3.5 بوصات ـ ستوفران مساحة عرض أكبر عندما يستعملان كشاشة واحدة تكون مساحتها سبع بوصات.

وسيتحول حينها الهاتف الجديد إلى شاشة لوحية مما يوفر خيارات متنوعة ومساحة أكبر للمستعمل.

ويقول موقع “الجرس”، إن إنتاج هذا النوع من الهواتف الذكية سيكون محدودا، وسيقتصر الإنتاج على ما بين نصف مليون ومليوني هاتف، علما أن سامسونغ طرحت في الأسواق عند تسويق النماذج السابقة أرقاما أكبر بكثير، حيث وفرت أكثر من عشرة ملايين وحدة بالنسبة لغالاكسي أس وغالاكسي نوت.

وقالت سامسونغ ـ خلال مؤتمر الجوال العالمي بمدينة برشلونة الإسبانية في فبراير/شباط الماضي ـ إنها لن تقدم هاتفها الجديد (غالاكسي أكس) إلا بعد أن تتأكد من خلوه من أية أعطاب، متعهدة بتوفير أفضل منتوج للعملاء.

يُشار إلى أن سامسونغ طرحت ابتداء من 16 مارس/آذار الماضي هاتفها غالاكسي أس 9 الذي تميز بخصائص فريدة على مستوى الكاميرا المحسنة، واعتماد تقنيات أحدث لنظام التشغيل أندرويد.

ووصل الهاتف الجديد للأسواق بحجمين: غالاكسي أس 9 بحجم 5.8 بوصات ومساحة تخزين تصل إلى 64 غيغابايتا، و”غالاكسي أس 9 بلس” بحجم 6.2 بوصات بمساحة تخزين تصل إلى 128 غيغابايتا.

المصدر: الجزيرة نت

عن محمد الغرياني

شاهد أيضاً

قوقل تعلن عن ميزات جديدة في متصفح كروم

قوقل تسيطر بالفعل على أغلبية سوق متصفّحات الإنترنت بمتصفّحها المحبوب كروم، والشركة تجتهد في جعل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *