الرئيسية / اقتصاد / المخابز في سبها مهددة بالقفل

المخابز في سبها مهددة بالقفل

قال عضو نقابة الخبازين في سبها عيسى احميد ، الخميس ،إن نقابة المخابز بالمدينة أمهلت لجنة الوقود والغاز خمسة أيام لاستلام مخصصاتها من وقود الديزل ، وألا ستتوقف عن العمل .

واوضح احميد، في تصريح للرائد،أن  اللجنة المختصة بتوزيع الوقود في سبها وما جاورها تحججت بأن الخبازين يبيعون الخبز بأسعار مرتفعة ، مؤكدا أنهم يحاولون الوصول لاسعار التكلفة من خلال تحديد سعر الرغيف .

وأضاف عضو النقابة أن الخبازين لم يستلمو مخصصاتهم من الدقيق من صندوق موازنة الأسعار من سبتمبر 2015 ، مؤكدا أنهم يشترون القنطار الواحد من الدقيق ب 160 دينار في حين انهم كانو يحصلون عليه من الصندوق فقط ب 40 دينار ومن المطاحن المتوقفة ب 60 دينار ،منوها إلى أن سعر الخميرة وصل عشرة دينار لل400جرام بعد أن كان يباع فقط ب 3 دينار اما سعر محسن الخبز فارتفع إلى 110 دينار بعد ان كان يباع ب 22 دينار .

ولفت احميد إلى أن الخباز يضطر لدفع أجرة  العامل حتى في أيام الراحة حرصا منه على استمرار بقائه معه في ظل الظروف الامنية التي تمر بها المدن الجنوبية ، مبينا أن 80% من العمالة أجانب ، و أن أجرة العامل تتراوح من 50 إلى 100 دينار عن القنطار الواحد

وذكر احميد أن الخبازين يضطرون لشراء البرميل الواحد من وقود الديزل سعة 200 لتر  ب 350 _400 دينار ل200 وهي الكمية التي تكفي احتياجات المخبر ليومين ، في حين أنهم يشترون 1000 لتر من المستودع ب 175 دينار .

يذكر أن المنطقة الجنوبية شهدا الفترة الماضية أوضاعا أمنية غير مستقرة حالت دون تمكن شركة البريقة من إيصال الوقود إلى المنطقة

عن نبيل

شاهد أيضاً

الوطنية للنقل البحري تضيف ناقلتي نفط حديثتين لأسطولها

أعلنت الشركة الوطنية العامة للنقل البحري الجمعة، اقتنائها ناقلتا نفط خام ومشتقاته جديدتان وحديثا الصنع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *