الرئيسية / سياسة / الأمم المتحدة: الإخفاء القسري “أمر مقلق” في ليبيا

الأمم المتحدة: الإخفاء القسري “أمر مقلق” في ليبيا

عبرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن “جزعها” لاختفاء والديْن وأطفالهما، مضيفة أن الإخفاء القسري أصبح “نمطا يثير القلق” في ليبيا.

وأوضحت البعثة، في بيان لها، الخميس، أن عائلة الطويري وأولادها ذوو 2 و3 و5 سنوات، شوهدوا آخر مرة في 3 فبراير المنصرم، عندما اقتادهم مسلحون يرتدون الزي العسكري من منزلهم في زليتن.

وتشهد ليبيا بحسب تقارير المنظمات الحقوقية عديد حالات الإخفاء القسري، بسبب ضعف الوضع الأمني في كثير من المدن والمناطق.

عن علي عبدالله

شاهد أيضاً

200 يوم من العمليات العسكرية، ما الذي تحقق؟

في الـ 4 من أبريل تحركت ترسانة حفتر العسكرية صوب طرابلس بغية السيطرة عليها، والاستحواذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *