الرئيسية / اقتصاد / الخليج العربي: عدم استقرار الكهرباء أثر في إنتاج حقل السرير

الخليج العربي: عدم استقرار الكهرباء أثر في إنتاج حقل السرير

 

قال محمد شتوان رئيس مجلس إدارة شركة الخليج العربي، إن العديد من الآبار أغلقت؛ بسبب البنية التحتية القديمة، ونقص الطاقة في عدد من الحقول، منها حقل السرير.

ورأى شتوان، في مقابلة له مع رويترز، الاثنين، أن حقل السرير بحاجة إلى محطات تحويل ومحولات؛ لأن مساحته تزيد عن 500 كيلومتر مربع، ويحتاج لضمان استمرار إمدادات الطاقة، وفق رويترز.

وكشف رئيس مجلس الإدارة أن الشركة تنتظر منذ عام 2014 تجميع توربينتين جديدتين؛ لتستبدلهما بالتوربينات القديمة في حقل السرير، مبينًا أن هذه الأخيرة يعود تركيبها في الحقل إلى عام 1960.

وأوضح شتوان أن عملية تجميع التوربينتين ستستغرق ما يقارب سنة ونصف، منوهًا إلى أن الشركة اشترت ثلاثة توربينات متنقلة بقدرة 5 ميغاوات لكل واحدة؛ من أجل حل مشكلة الطاقة حتى تثبيت التوربينات الجديدة، بحسب رويترز.

ورفض شتوان الإفصاح لوكالة رويترز، عن مستويات الإنتاج الحالية، أو المستقبلية، للحقول التابعة لشركة الخليج العربي، بحسب ما نشرت الوكالة.

في المقابل، قال مصدر بشركة الخليج العربي للنفط، الاثنين، في تصريح لرويترز، إن إنتاج الشركة انخفض لأكثر من 50% مقارنة بالإنتاج في أكتوبر من العام المنصرم.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن إنتاج شركة الخليج العربي للنفط، انخفض، أمس الاثنين، ليصل إلى 140ألف برميل يوميًّا بعد أن كان، في أكتوبر المنصرم، 320 ألف برميل يوميًّا، وفق الوكالة.

 

يذكر أن منظمة أوبك استثنت ليبيا ونيجيريا، من اتفاق خفض الإنتاج الذي تقوده أوبك لمواجهة انخفاض أسعار النفط.

عن محمد الأقطع

شاهد أيضاً

انفجار سعر الخبز والدقيق صراع بين الخباز والحرس البلدي… الحيتان الكبيرة تفرض منطقها والرئاسي يتفرج

أعلنت النقابة العامة للمخابز في طرابلس غلق كافة المخابز ابتداء من اليوم؛ بسبب ارتفاع أسعار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *