الأخبار
الرئيسية / سياسة / سويسرا: قدمنا مليون دولار لدعم خفر السواحل الليبي منذ 2016

سويسرا: قدمنا مليون دولار لدعم خفر السواحل الليبي منذ 2016

بيّنت الناطقة باسم وزارة العدل والشرطة السويسرية إيمانويل جاكيه، الأربعاء، أن بلادها قدمت منذ العام المنصرم مليون دولار؛ لتمويل ودعم برنامج منظمة الهجرة الدولية لتعزيز قدرات خفر السواحل الليبي.

وأوضحت جاكيه، بحسب موقع “سويس إنفو”، أن بلادها جعلت الأولوية لحماية المهاجرين في ليبيا في اجتماع “مجموعة الاتصال حول الهجرة عبر المتوسط” المنعقد في مدينة بيرن السويسرية نوفمبر المنصرم، مشيرًا إلى اتفاقهم على وضع تدابير لتحسين ظروف إقامة المهاجرين في مراكز الإيواء بليبيا.

وشدد فرع منظمة العفو الدولية في سويسرا على ضرورة أن تتاكد السلطات السويسرية من أن تعاونها التقني والمالي مع السلطات الليبية لا يساهم في انتهاك حقوق المهاجرين فيها، وفق موقع “سويس إنفو”.

وكانت منظمة العفو الدولية قد اتهمت دول الاتحاد الأوروبي بالتواطؤ والتورط مع السلطات الليبية في ارتكاب انتهاكات في حق المهاجرين بليبيا.

عن Senior Editor

شاهد أيضاً

“وليامز”: إدارة “بايدن” لديها رغبة صادقة في مساعدة ليبيا

رأت مبعوثة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة سابقاً “ستيفاني ويليامز” أن إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” صادقة في نيتها مساعدة ليبيا، من خلال كبحالتدخل الأجنبي، والدفع نحو إجراء  الانتخابات . وقالت “وليامز” -لموقع ميدل إيست مونيتور البريطاني- السبت، إن الاهتمام الأمريكي المتجدد بليبيا يتجاوز مجرد مواجهة الوجود الروسي، وهي جزء من “سياسة شاملة” تجاه ليبيا، معتبرة أن   إدارة “بايدن” تبنت “موقفا قويا” بشأن ليبيا خلال الأشهر القليلة الماضية، لافتة إلى أن هذا الموقف يركز بشكل أساسي على الدفع نحو الانتخاباتكما هو مخطط لها. وأوضحت المبعوثة السابقة أن الولايات المتحدة يبدو أن لديها الآن أجندة جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بأكملها، وليبيا “الغنية بالنفط” بموقعهاالاستراتيجي جزء منها -على حد قولها-. وجددت “ويليامز” دعمها لدعوات السلطات الليبية المتكررة للقوات الأجنبية بمغادرة ليبيا في أقرب وقت ممكن، مشيرة إلى أن وجود القوات الأجنبية في ليبيا  يعد إهانة لـ”كرامة” الليبيين، وأن رحيلهم شرط أساسي لإجراء انتخابات نزيهة وآمنة. وفي سياق متصل أكدت “وليامز” أن المكالمة الهاتفية التي حدثت بين الرئيس السابق “دونالد ترامب” وخليفة حفتر فُسرت على أنها ضوء أخضر له، وليس أحمر لشنالهجوم على طرابلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Viagra 30 mg|medicine to reduce appetite|Hemp cbd or thc for thyroid cancer