الرئيسية / سياسة / البحرية الليبية: العفو الدولية “صوت للأقوياء”

البحرية الليبية: العفو الدولية “صوت للأقوياء”

قال المتحدث باسم القوات البحرية أيوب قاسم، إن منظمة العفو الدولية تعبر عن صوت الأقوياء الذين يملكون المال والسلطة، ولا تعبر عن الشعوب المحتاجة إلى سند أممي، بحسب تعبيره.

 

وأضاف قاسم في تصريح للرائد، الأحد، أنه كان ينبغي على المنظمة أن تزور ليبيا وتستمع لشهادات خفر السواحل قبل أن تصدر مثل هذه التقارير.

 

ونفى المتحدث باسم القوات البحرية اتهامات منظمة العفو الدولية لحرس السواحل، باعتراض قوارب المهاجرين في البحر، مؤكدًا قيامهم بعمليات إنقاذ لا اعتراض، وفق قوله.

 

وأوضح قاسم أن التقارير التى استندت إليها العفو الدولية هي تقارير غير صحيحة اتخذتها المنظمة من شهادات بعض المهاجرين، ومنظمة “سي ووتش” الألمانية، متهمًا هذه المنظمة بمخالفة القوانيين الدولية، وبأنها تقف وراء أجندة دولية.

 

وطالب قاسم الحكومة الليبية ووزارة الخارجية الليبية وكافة جهات الاختصاص بالرد على هذه التهم، ومقاضاة تلك المنظمات قانونيًا، والتعبير عن موقف حرس السواحل الليبي، وتوضيح ما يقوم به في عرض البحر من إنقاذ للمهاجرين

عن ADEL Traplsi

شاهد أيضاً

المملكة المتحدة تشيد بالتقدم المنجز من مجموعة العمل الأمني لوقف إطلاق النار في ليبيا

أشادت المملكة المتحدة بالتقدم المُنجر في أول اجتماع لمجموعة العمل الأمني الذي ترأسته المملكة المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *