الأخبار
الرئيسية / صحة / 5 من أهم فوائد الأفوكادو لصحتك

5 من أهم فوائد الأفوكادو لصحتك

طالما اشتهر الأفوكادو منذ القدم بكونه من أحد الثمار التي تعود بفوائد عديدة على أعضاء الجسم المختلفة، تعرف معنا على هذه الفوائد.

يعتبر الأفوكادو أحد أنواع الفواكه المميزة، إذ إنه يختلف عنها بكونه أقل منها كربوهيدرات، وأغنى منها بالدهون، دعنا نعرفك على فوائده المختلفة لجسمك.

أشارت العديد من الدراسات والأبحاث إلى العديد من فوائد الأفوكادو التي تعود على صحة الإنسان، وفيما يلي أهمها:

  • فقدان الوزن أو زيادته والتخلص من النحافة:

قد تكون ثمرة الأفوكادو سيفا ذا حدين فيما يتعلق بالوزن، فيمكنها أن تساعدك في زيادة وزنك إن كنت ممن يعانون من النحافة؛ لكونها من الأغذية الغنية بالدهون المفيدة والسعرات الحرارية، فكل 100 غم من الأفوكادو تمدّنا بما يقارب 160 سعرة حرارية؛ لذا فان أُدخلت ضمن نظام عالي السعرات كخيار صحي من حصص الدهون فستكون فعالة جدا في زيادة الوزن.

أما بالنسبة لمن يعانون السمنة وزيادة الوزن فيمكنهم تناول الحصص المحسوبة بطريقة سليمة من الأفوكادو، وتناوله بصفته وجبة خفيفة وصحية غنية بالدهون والبروتين والألياف التي قد تساعد على زيادة الإحساس بالشبع، والاستغناء عن تناول وجبات لاحقة لمجرد سد الجوع، ومن ثَم تساهم في تقليل السعرات الحرارية.

  • فوائد الأفوكادو لصحة القلب والشرايين:

من المعروف أن تناول الدهون المشبعة والدهون المتحولة قد يؤدي إلى رفع مستوى الكولسترول والدهنيات الثلاثية في الدم، وقد يشكل خطرا، ويزيد فرص التعرض لأمراض القلب والشرايين والجلطات.

لكن في المقابل، فإن تناول الدهون غير المشبعة والأحادية كالأوميغا 3 والأوميغا 6 ، قد يكون له دور كبير في خفض مستويات الكولسترول الضار LDL ، ورفع مستويات الكولسترول الجيد، بالإضافة لدورها في تعزيز المناعة ومكافحة الالتهابات، وهذا ما يساعد في تعزيز صحة القلب والشرايين ، والوقاية بشكل خاص من أمراض القلب التاجية.

والأفوكادو يعد مصدرا رائعا للدهون غير المشبعة والأحادية كحمض الأوليك، فكل 100غم منها تحوي ما يقارب 9.8 غم دهون أحادية غير مشبعة، و 110 ملغم من الأوميغا 3 .

كما أن الأفوكادو بها ألياف وبعض المواد الكيميائية التي تمنع امتصاص الكولسترول في الجسم مثل الفيتوستيرولز phytosterols ، ومضادات الأكسدة مثل فيتامين E ، وفيتامين C ، التي تعود بالنفع على القلب والشرايين.

ولمعدن البوتاسيوم، الذي يعتبر الأفوكادو مصدرا له، دورٌ مهم جدا في المحافظة على اتزان السوائل في الجسم، والسيطرة على ضغط الدم، فكل 100 غم من الأفوكادو تحوي ما يقارب 485 ملغم من البوتاسيوم.

وفي دراسة نشرت في أرشيف البحوث الطبية  ” Archives of Medical Research”  وُجد أن اتباع نظام غذائي يحوي الأفوكادو مدة أسبوع، يُخفّض مستوى الكولسترول الضار LDL والدهون الثلاثية بنسبة 22%، ويرفع مستوى الكولسترول الجيد HDL  ، بنسبة 11%.

  • فوائد الأفوكادو للبشرة:

لا شك أن أقنعة (ماسكات) الأفوكادو اكتسبت شهرتها من فعاليتها المجرَّبة للبشرة، خاصة البشرة الجافة، فالأحماض الدهنية التي يحويها الأفوكادو تساعد في ترطيب البشرة وإكسابها نضارة، كما أن احتواء الأفوكادو على مضادات الأكسدة القوية مثل البيتا كاروتين ، وفيتامين E ، دور كبير في مكافحة التجاعيد، وعلامات الشيخوخة، وحماية الجلد من أشعة الشمس فوق البنفسجية.

كذلك فإن احتواءه على فيتامين C يجعله مضاد أكسدة مهمًّا لحماية الخلايا، وجزءا أساسيا في عملية بناء الكولاجين، وتكوينه في الجسم، كل هذا يجعل للأفوكادو دورا كبيرا في الحفاظ على البشرة وتحسينها.

4–  فوائد الأفوكادو في مكافحة السرطان:

بالإضافة لكون الأفوكادو مصدرا ثريا جدا بالعديد من المعادن والفيتامينات والألياف والأحماض الدهنية المفيدة، فهو غني كذلك بالعديد من المواد الكيميائية التي قد بيّنت الأبحاث علاقتها بمكافحة السرطانات ونموها، خاصة مضادات الأكسدة القوية كالبيتا كاروتين، وفيتاميني E  و  C، التي لها دور كبير في مكافحة نمو الخلايا السرطانية وتطورها .

المصدر: موقع webteb

عن Backup Only

شاهد أيضاً

لجسم خالٍ من العدوى.. 5 أطعمة عليك تجنبها في فصل الشتاء

لا يهتم بعض الأشخاص بنوعية الأطعمة التي يتناولوها في فصل الشتاء، طلما تساعدهم على الشعور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *