الرئيسية / تكنولوجيا / هذه العادة “الودودة” قد تقلل من مهنيتك!

هذه العادة “الودودة” قد تقلل من مهنيتك!

عند كتابة الرسائل النصية أو رسائل البريد الإلكتروني، يميل معظمنا إلى استخدام الكثير من الرموز التعبيرية والوجوه الباسمة ”emoji”، ظناً منهم أن ذلك الأمر سيضفي نوعا من البهجة ويخفف من حالات التوتر والاستياء.

إلا أن أحد الأبحاث العلمية الحديثة، الذي أجري على 549 شخصاً في 29 بلداً مختلفاً، كشف أن الرموز التعبيرية لا تفشل في نقل المشاعر الدافئة فحسب، بل تعطي انطباعاً بقلة مهنية الشخص، بحسب ما ذكره ريتشارد موي، المتخصص في مجال تسويق المحتوى، في مقال على موقع “موتو تايم”.

فبحسب ما يرى موي، يجب ألا نشعر أننا ملزمون بحذف لوحة مفاتيح الرموز التعبيرية، فهناك دائماً شخص ما في العمل قد يفهم أن مجموعات معينة من الرموز التعبيرية تعني أنك في حاجة إلى أخذ استراحة لتناول وجبة خفيفة في أسرع وقت ممكن.

ولكن بالنسبة لتلك الرسائل التي تتناول قضايا الأعمال الجادة، فلتثق فيما يقوله البحث وعليك أن توفر تعبيرات وجهك لمزيد من المناقشات العارضة.

فقد وجد الباحثون أنه مهما بدت إحدى التعابير المبتسمة كما لو كانت في وضع جيد، فإنها لا تحل محل ابتسامة حقيقية بين شخصين.

وينصح موي بأنه من الأفضل دائماً، في المراسلات الخاصة بالعمل، الدخول في الموضوع مباشرة.

لذا فإنه من الممكن استخدام الوجوه التعبيرية في الرسائل الرسمية فقط في حال كان كلا الشخصين يعرفان بعضهما من قبل، أو أنهما صديقان خارج نطاق العمل، أما في الرسائل الرسمية، خاصة التي تُرسل لأول مرة، فالأفضل تجنب استخدام تلك الوجوه الباسمة بشكل كلي.

 

المصدر: العربية نت

عن Backup Only

شاهد أيضاً

فيسبوك تكتشف تلقائيا الحسابات المزيفة

أطلقت شركة فيسبوك ميزة جديدة في شبكتها للتواصل الاجتماعي الأكثر شعبية تقوم بتنبيه المستخدم تلقائيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *