الأخبار
الرئيسية / بلديات / أعيان سبها يحذرون من تبعات أزمة المحروقات في المدينة

أعيان سبها يحذرون من تبعات أزمة المحروقات في المدينة

استنكر أعيان و مسؤولي بلدية سبها في، بيان لهم، الثلاثاء، أزمة نقص المحروقات التي تعاني منها المدينة منذ عدة أشهر.

وأوضح البيان، أن ما تمر به منطقة الجنوب الغربي من شح في المحروقات، وانتشار للجريمة بكافة أنواعها؛ أدى إلى العصيان المدني “الإكراهي” حسب ما نشرته الصفحة الرسمية لبلدية سبها.

وحمل أعيان سبها كل نواب المنطقة والوزراء والوكلاء المحسوبين عليها عواقب ما يحدث حاليًا، مبينين أن سكان سبها “خارج جناح الدولة الليبية القائمة بشقيها المتمثلة في مجلس النواب وحكومة الوفاق الوطني”، ومطالبين بحق المنطقة في المحروقات وكافة الاحتياجات.

وأمهل الأعيان السلطات الليبية 72 ساعة لوصول المحروقات للمنطقة الجنوبية وإلا ستكون “الردود قوية”، بحسب البيان.

عن Backup Only

شاهد أيضاً

مكافحة كورونا بغريان تنهي المرحلة الأولى للتطعيم ضد كورونا

قال رئيس لجنة مكافحة كورونا ببلدية غريان نصر الدين الفزاني، في تصريح للرائد الخميس، إن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *